حقائق وخرافات

التضليل المتعمد وصناعة الشائعات في ظل الجائحة

لا حاجة إلى أجهزة التنفس الصناعي:

ادعاءات كاذبة ذات دوافع سياسية لتقويض استجابة الجهات الرسمية لفيروس كورونا المستجد

يدعي التقرير أن فيروس كورونا المستجد لا يضرب الرئتين وأنه لا توجد حاجة إلى أجهزة التنفس الصناعي. يستخف التقرير بالبروتوكولات الرسمية التي يتبعها الأطباء عالمياً لعلاج فيروس كورونا المستجد دون الاستشهاد بالأدبيات الطبية لدعم هذا الادعاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق